لا للعنف ضد الاطفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحمامة الزرقاء
الحمامة الزرقاء
عضـو جـديـد
 عضـو جـديـد
 <b>الـجنـس</b>  الـجنـس : انثى
<b>الإنتساب</b> الإنتساب : 05/08/2013
<b>العمر</b> العمر : 41
<b>المساهمات</b> المساهمات : 32
<b>نقاط التميز</b> نقاط التميز : 53
<b>تقييم المستوى</b> تقييم المستوى : 1
<b>المدينة</b> المدينة : تسمسيلت

مُساهمةالحمامة الزرقاء في الأحد أغسطس 18, 2013 4:54 am


لا للعنف ضد الاطفال  63071221 


العنف اللفظي للأطفال
يتم تعنيف الطفل لفظياً في حالة استخدام اللغة شفهياً أو كتابةً بغرض إيذاءه، وقد يأخذ الأشكال التالية:
- النقد المستمر.
- اللعن والشتم.
- الإهانة المستمرة.
- ذكر الأخطاء السابقة للطفل بشكل متكرر.
- التعبير عن التطلعات السلبية.
- غرس الأساليب والمعتقدات والقيم الخاطئة في الطفل.
- التعبير عن عدم الثقة.
- التهديد اللفظي بالعنف ضد الطفل أو ضد فرد من العائلة.
(الإهمال المادي أو المالي)
تكون الإساءة المالية ضد الطفل عنفاً في حالة التحكم بالمصادر المالية والمادية للطفل لدرجة تُسبب له الأذى. وقد يحدث هذا النوع من العنف عن طريق:
- حجب الدعم المالي عن الطفل بهدف التحكم والتلاعب به.
- تدمير ممتلكات الطفل الشخصية.
- منع الطفل من الوصول إلى الاحتياجات الأساسية مثل الغذاء والرعاية الصحية.
- الاستخدام الغير قانوني لأموال الطفل أو لممتلكاته أو لأصول ورقية.
(الإهمال المعنوي)
- عدم توفير الأدوية اللازمة والغذاء والمأوى وتنظيف الملابس.
- الفشل في توفير الاهتمام العاطفي للطفل عند إصابتهم بأذى أو خوف أو حزن.
جميع الأطفال وبغض النظر عن أعمارهم، أجناسهم، أعراقهم، هويتهم الثقافية، مكانتهم الاقتصادية والاجتماعية، أديانهم، خلفيتهم الجنسية، أو قدراتهم قد يكونوا ضحية للعنف. ولكن مع الأسف، العنف ضد الأطفال غالباً ما يبقى خفياً. والسبب قد يكون أحد أو جميع النقاط التالية:
- الإكراه والتهديد والذي يستخدمهم المعتدي ضد الطفل لمنعه من الإبلاغ عن العنف أو الإساءة التي تعرض لها.
- عدم قدرة الطفل على إيصال ما قد حدث له.
- خوف الطفل من أن يتم تجاهله أو يساء فهمه أو لا يتم تصديقه.
- خوف الطفل من انتقام المعتدي.
- خوف الطفل من طرد المسيء له من المنزل.
- خوف الطفل من أن يتم هجره.
- شعور الطفل بالمسؤولية جراء ما تعرض له من عنف وإساءة.

وتُشير البحوث إلى أن اختلاف الجنس له تأثير مباشر لتعرض الطفل لفترة طويلة من العنف الأسري،
فالإناث:
- يتعرضن لتطوير سلوكيات هدفها تدمير الذات. ويتم ذلك بإتباع سلوكيات تؤدي إلى الانغلاق على الذات.
- يعانون من مزيد من الانتهاكات على أيدي الأصدقاء الذكور أو شركاء الحياة مستقبلاً.
- محاولتهن لإنجاب طفل بهدف اغتنام محبة شخص.
والذكور:
- يتبعون سلوكيات خارجية (بعكس سلوكيات الإناث المنغلقة) للتعبير عن أحزانهم وآلامهم.
- يمارسون العنف والعدوانية تجاه الآخرين.
- ينتهزون فرصة وجودهم بعلاقات غرامية للإساءة للطرف الآخر.
- شعور الطفل بالعار والخزي بسبب ما حدث.
منقول لأهميته

لا للعنف ضد الاطفال  2121280567 

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة



 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى




© phpBB | Ahlamontada.com | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | آخر المواضيع